التدريب اليومي في الإدارة

Best Practice / Human Resources


التدريب اليومي في الإدارة
basheerye , Coach, Saudi Arabia

أن اختلاف الأفراد وتنوع قدراتهم هي الميزة التنافسية للمنشأة.


من الصعب أن نرسل موظفينا لتدريبات خارج الشركة،ولفترات زمنية طويلة.كمان إن التدريب مكلف وعوائده غير واضحة.هذه الكلمات تسمعها من المدراء تجاه التدريب الخارجي.وهي حجة المدير قليل الحيلة والذي يعتبرها سدا منيعا أمام موظفيه حتى لا تتطور مهاراتهم وتزيد خبراتهم،فيفقدهم عند أول فرصة عمل يجدونها مستقبلا.
لكن المدير المتوازن والذي يحسب التكاليف ويدرك أهمية التدريب وانعكاس أثره،ولو مستقبلا في تحسين جودة أداء الأعمال يحرص كل الحرص على تنفيذه.ولعل فكرة التدريب على رأس العمل أو ما نسميه التدريب اليومي والمنطلق من خبرة المدير أوالمشرف وفهمه للعمل وممارسته اليومية له، تجعل من السهولة بمكان إكساب الموظفين غير المهرة وقليلي الخبرة المهارات والسلوكيات اللازمة لتنفيذ مهامهم في جو من اليسر والبساطة والتكلفة المسيطر عليها، كما يشعر الجميع بالأمان.
والمشرف الجيد له خمس احتياجات حتى يتقن مهارة التدريب اليومي للموظفين تبدأ بمعرفته للعمل والعمليات المتعلقة به والمواد والات والادوات المستخدمة فيه.ثانيا معرفة المسئوليات المتعلقة بالسياسات والأنظمة وقواعد السلامة والعلاقة بين الإدارات المختلفة.
المهارة في إصدار التعليمات والمهارة في تحسين طرق العمل هما العاملان الثالث والرابع في قدرة المشرف على التدريب ونقل المعرفة والمهارة للموظفين.وختاما المهارة في القيادة لإيجاد روح التعاون بين الفريق. والإحتياجات الخمس إذا أمتلكها المشرف فإن قدرته على التعامل مع المشكلات والتباين في أداء الأعمال سترتفع من خلال الحصيلة النهائية للمارسات الفعلية التي يؤديها في العمل.
ولا شك بأن فوائد هذا الأسلوب في التدريب واضحة وجلية فخطواته سهلة وقابلة للتنفيذ، وإجراءات العمل موحدة وتسلسل التتابع فيها واضح،والنتائج المتوقعة تحقق الإستقرار،والإعتماد على الذاكرة والعقل أكثر من الكتيب وأدلة الإجراءات يقويها ويساهم في الإبداع،وخلق بيئة تعاونية وتشاركية للخبرة والمعلومة يعزز القدرة التنافسية.
في الختام التدريب اليومي لن ينجح ويحقق أهدافه بنسبة عالية من الإمتياز إلا بمشرفين مؤهلين ومستعدين ومدركين بأن التحسن بشكل مستمر ودائم هو جزء من عمل كل شخص،وأن اختلاف الأفراد وتنوع قدراتهم هي الميزة التنافسية للمنشأة.


React  |  More on the Author  |  More on this Interest Area   |  More on this View


Other Views by this Author: بين المهنة والوظيفة | التوظيف بالسمات | الإدارة بالنتائج | التركيز الإداري


 
About 12manage | Advertising | Link to us | Privacy | Terms of Service
Copyright 2017 12manage - The Executive Fast Track. V14.1 - Last updated: 28-7-2017. All names tm by their owners.